X أغلق
X أغلق
اخر الاخبار
القائمة الرئيسية
توصيات الزوار

أجواء متوترة قبل مليونية جديدة بالقاهرة

- 0000-00-00 00:00:00

استعد ميدان التحرير بقلب العاصمة المصرية لمليونية جديدة تطالب بإسقاط فلول النظام السابق في الانتخابات الرئاسية, وذلك وسط أجواء متوترة بسبب استبعاد عشرة مرشحين للرئاسة أبرزهم مرشح جماعة الإخوان المسلمين خيرت الشاطر والمرشح المحسوب على التيار السلفي حازم أبو إسماعيل, وزعيم حزب غد الثورة أيمن نور, بالإضافة إلى مدير المخابرات السابق عمر سليمان.



وبينما أعلنت جماعة الإخوان المسلمين مشاركتها في المظاهرات المقررة غدا الجمعة التي ستطالب باستبعاد المرشحين الرئاسيين المحسوبين على النظام السابق وبألا يصاغ الدستور الجديد في ظلّ حكم المجلس العسكري, شن المرشح المستبعد خيرت الشاطر هجوما حادا على لجنة الانتخابات الرئاسية واعتبر أن قرار استبعاده يعني أن "بقايا النظام السابق لا يزالون موجودين وبصورة مؤثرة في الدولة ويحاولون إعادة إنتاج نظام الرئيس المخلوع حسني مبارك ولو بشكل معدل".

ووصف الشاطر استبعاده بأنه جريمة ويدل على أن المجلس العسكري الذي يدير شؤون البلاد ليس جادا في تسليم السلطة للمدنيين.

كما دعا إلى إبعاد رئيس لجنة الانتخابات الرئاسية فاروق سلطان وإعادة تشكيل اللجنة "لأنه أثبت نيته في التزوير". وقال الشاطر عن مليونية يوم غد "سننزل إلى التحرير الجمعة لأن الثورة التي أسقطت مبارك تُسرق، فهذه هي جمعة التسليم الحقيقي للسلطة".

وكانت الجماعة قد دفعت في بداية الأمر برئيس حزب الحرية والعدالة محمد مرسي مرشحا احتياطيا تحسبا لاستبعاد الشاطر الذي تحقق بالفعل بدعوى إدانته أمام القضاء العسكري خلال حكم مبارك عندما كانت الجماعة محظورة، وكان صدر عليه الحكم بالسجن سبع سنوات عام 2007 وأفرج عنه لأسباب صحية بعد قليل من إسقاط مبارك. وتشترط اللجنة عفوا عن العقوبات وردّ اعتبار يسمح بممارسة الحقوق السياسية, وهو ما يقول الشاطر إنه قدمه بالفعل.

اضافة تعليق

اسم المعلق : *
البلد :
البريد الالكتروني :
عنوان التعليق : *
التعليق الكامل :
تعليقات الزوار